موقع للمتابعة الثقافية العامة
 
الرئيسيةالأحداثالمنشوراتالتسجيلدخول

عدد زوار مدونات الصدح

 المواضيع 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 85 ... 167  الصفحة التالية
05102018



ألقت بعض الأسماء الرعبَ في قلوب البشر أكثر مما فعل اسم دراكولا، ودراكولا هو مصاص دماءٍ أسطوري، اختلقه المؤلف (برام ستوكر- Bram Stoker)، في روايته التي نشرت عام 1897م، التي تحمل الاسم نفسه (دراكولا)، وشكلت هذه الرواية مصدر إلهامٍ لعددٍ لا يحصى من أفلام الرعب، والعروض التلفزيونية، وحكاياتٍ مرعبة أخرى، عن مصاصي الدماء.
وعلى الرغم من أن دراكولا هو مجرد شخصيةٍ قَصَصِيةٍ خياليةٍ،...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
05102018


هل تجنب البشر زواج الأقارب في الماضي ؟

يبدو أنّ البشر أدركوا مخاطر زواج الأقارب منذ 34000 سنةً على الأقل، وحسب أحد الدراسات الحديثة، التي قدمت دورية ساينس تقريرًا عنها، أن البشر قد قاموا في العصور القديمة ببناء شبكاتٍ متطوّرةٍ، بشكلٍ مدهشٍ للتواصل الاجتماعي، والتزاوج؛ بهدف تجنّب زواج الأقارب.

 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
05102018



أسرت فكرة أطلنطس – شبه الجزيرة «المفقودة» المثالية كمجتمع متطور، مجتمع من اليوتوبيا والحكمة التي يمكن أن تحقق السلام العالمي – الحالمون وعشاق الغموض من الأجيال الجديدة.
وتُدافع آلاف الكتب والمجلات والمواقع الإلكترونية عن مسألة وجود أطلنطس، ولا يزال موضوعًا شائعًا.
لقد فقد بعض الناس ثرواتهم – وحتى...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
05102018





لأكثر من 150 عامًا، كان هناك تابوتٌ «فارغ» بمتحف جامعة أستراليا، ثم ظهرت مفاجأةٌ عندما اكتشف علماء الآثار في يونيو الماضي بقايا بشرية محنطة داخل هذه الأثار المصرية التي تعود إلى 2500 عام.

جامعة سيدني تملك هذا التابوت الآن، ويعكف الباحثون لفهم ما الذي كانوا يملكونه طوال الوقت.

اشترى...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
04102018




في تاريخ السينما، خاصّة في منطقتنا العربيّة، عادة ما يبدأ المخرج مشواره بإخراج الأفلام التسجيليّة أو الروائيّة القصيرة قبل الانتقال لاحقًا، إلى الأفلام الروائيّة الطويلة. وهناك العديد من الأسماء المعروفة في عالم السينما العربيّة تحديدًا، كانت أعمالها الأولى مبشّرة للغاية بموهبة واعدة يكاد المرء يؤكّد على تفردها. لكن، مع الانتقال لإخراج الأعمال الروائيّة الطويلة الأولى، عادة ما يخيب الظنّ إلى حدّ كبير، ويتّضح...
 
من طرف حياة - تعاليق: 1 - مشاهدة: 9
04102018



دائماً كانت أفريقيا من أهمّ مصادر ثروات الغربيين كمستعمرين وكمستثمرين، وخصوصاً فرنسا الّتي لها باع طويل في التجربة الكولونياليّة مع القارّة السمراء. هذه العلاقة العضويّة بين فرنسا وأفريقيا لم تقتصر فقط على المسائل السياسيّة أو الاقتصاديّة بل كانت الفنون من أهمّ العوامل الّتي ساهمت في تعزيز مجتمع فرنسي متنوع تجاوز منذ زمن طويل عقدة الرجل الأبيض أو “نقاء الدّم” الّذي ساد ألمانيا وإيطاليا في النّصف الأول من القرن...
 
من طرف حياة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
04102018




قد تكون الموسيقى هي اللّغة الّتي يفهمها كلّ أبناء المعمورة، لكن لغة الجسد تتخطى حدود الصوت وحركة اللسان لتجد مساحات أرحب من التفاعل إذ تضيق الهوة بين المؤدي والمشاهد. لعل في ذلك وصف أدق للتعبير عن مناخ ساد مساء السبت الفائت (23 يونيو/ حزيران 2018 ) في دير توروني L’abbaye du Thoronet، في منطقة فار الفرنسية الجنوبية. هناك قدمت فرقة “باليه برلجوكاج” BALLET PRELJOCAJ فقرات من الرقص المعاصر (الكيروغرافي) في الطبيعة والموقع...
 
من طرف حياة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
04102018



كتف اللَّيل ذبح النَّهار
أفقٌ زُجَ بالسّجن
وعَاِلمٌ سرق الأقلام
يد ورجل بخلاف زرِعتْ في أرض عربيَّة فنبتت شجيرات ((كاملة إلى الخلود، يغسلك شلال فضاء، النُّجوم زينة أثدائك، عري يلبسه النَّهار، شرعي جذور ولوجك للرايات السَّوداء)) حدَّثها إله
 ………………………………………..
عاتمة أبديتهم
نلعقها لنُخرِجِ النُّور
تختفي شمس دارت...
 
من طرف حياة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 8
04102018



تفاحة ورقيه 
 العالم
 على عكاز شمعي متكأه
 عندما قرر الإله الرَّحيل
 لملم الشَّمس والسَّماء
حتَّى نسقط لكي نسقط في رحلته
*****
ترك الكثير فأحْكَمنَا التَّأويل
كبذور لبثنا
 باتّكال يغفو على الحظّ
 بين شكّ ويقين 
لوجه ذاك الإله ثائر متزين بموتنا بزحفه المتخفّي تحت ثيابنا ومدينتنا
كحلزون...
 
من طرف حياة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 8
02102018



عادةً ما يكون الشكُّ الذاتيّ مرادفًا لانعدام الثقة، وتدنّي احترام الذات، واعتقادٍ دائمٍ لدى الفرد بعدم فعاليته وقدراته، ما يُنتج صعوبةً في رفع التحديات بشكلٍ بنّاء.
العلاقة بين الشك والإيمان -مبدأيًا- علاقةٌ متعارضة، ولكنها تحمل أيضًا صبغة تآزر.
تُعدُّ الشّكوك الذاتية لدى الغالبية خاصيةً سلبية، وبالرغم من ذلك، فإن...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 1 - مشاهدة: 11
02102018



كيف تستغل العلم للحصول على المزيد من الأصدقاء

من الصعب أن نقول تمامًا لماذا تحب شخصًا ما، ربّما يعود السبب لابتسامتهم الخرقاء وربّما نكاتهم اللاذعة أو ربّما لأن وجودهم يبعث الراحة لك، يمكن أن تقول بأنّك تحبّهم فحسب!
ولكن العلماء بشكلٍ عامٍ لا ترضيهم إجاباتٍ كهذه،...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 8
02102018


رغم الصعوبات العديدة التي تواجه المصابين بـ (اضطراب طيف التوحد -Autism Spectrum Disorder – ASD)، إلا أنهم يُبدون تميزًا ملحوظًا في بعض الاختبارات.
قام عالم نفسٍ إيطاليّ بأبحاثٍ أثبت من خلالها ارتباطَ التفكير التنظيميّ بالقدرة على التعامل مع الرياضيات، وتمكّنت تلك الأبحاث من تفسير تمتّع المصابين بالتوحد بعقلٍ يُحسِنُ التعامل مع الأرقام بشكلٍ كبيرٍ مقارنةً مع الأشخاص العاديين.
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
02102018



لتوقعات مبشرةٌ بالخير وليست بالقدر السيء الذي ظنناه سابقًا، وفقًا للذي أعدّ الدراسة.
حتّى وقتٍ قريب، اعتقد الأطباء أنّ قلّة قليلة فقط من مرضى الفصام يمكن أن يتعافوا من هذا المرض، لكن بحثًا نرويجيًا نُشِر مؤخرًا أشار إلى أن أكثر من نصف المشاركين في الدراسة من المرضى قد أبلوا بلاءً حسنًا.
وبعد أربع سنوات من العلاج الدوائي،...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
02102018


يوم الإحسان العالميّ هو إحتفالٌ عالميٌّ يستمر لمدة 24 ساعةً وهو مكرّس للقيام بأعمال الخير والإحسان.
نحن نشجّع على القيام بأعمال الخير مثل التبرّع بالدم وتنظيف الميكروويف في العمل أو التطوّع في دار المسنين وما شابه.
وحتى من دون التشجيع على القيام بهذه الأعمال في يومها العالميّ، فإنّ الإحسان والإيثار هما...
 
من طرف فدوى - تعاليق: 0 - مشاهدة: 8
01102018



الباحث الذي يطمح للحصول على كشف جديد في مجال الدراسات الإنسانية أو قراءة تغاير الصورة النمطية المتوارثة هو يشبه المنقب الآثاري الذي يحفر في التربة للعثور على لقية آثرية يمكنها أن تجيب عن أسئلة كثيرة. الأول ينقب في تلال من الكتب والثاني يحفر في تلال من التربة. هناك في كلتا الحالتين أتربة وغبار...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 1 - مشاهدة: 9
01102018




يعتبر علم النّفس السياسي من التخصصات الأكاديمية الحديثة. لم تُطرح مساقات له في الجامعات الغربية قبل سبعينيات القرن المنصرم، علماً أن من كتبوا حوله، درسوا تأثير علم النفس في السياسة منذ عشرينيات القرن المنصرم. في العالم العربي يُعد التأسيس لميدان علم النفس السياسي من الضرورات العلمية، نظراً لأهمية هذا الحقل المعرفي في تفسير الظواهر السياسية المركبة والمعقدة، لا سيما تلك المرتبطة بتشريح...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 8
01102018



الشعرُ هو جنون اللغة. إنَّه عملٌ استثنائي على قارعة الحياة. قد لا يعبأ به أحدٌ وسط الزحام. بينما هو يراقب كلَّ الأشياء عن كثبٍ. وحين يتكلّم ينكشف صمتُ العالم. فالصمت بمثابة المادة الأولى لما يقول. دوماً الشعرُ خارج التَّوقُع لأنَّه يفيض بما يستحيل قوله. وقديماً تفاخر شاعر العرب: إنّي وكلُّ شاعرٍ من البشر… شيطانُه...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
01102018




رابعا – الحركة السرديَّة: التَّلازم البنيوي بين الحرمان العاطفي الاجتماعي ومبدأ اللَّذة
” اذا لم يستطع العاشق امتلاك معشوقه، يفكر أحيانا بقتله، أنّه في الغالب يفضل قتله على فقدانه وفي حالات أخرى يرغب في موته الشَّخصي”1
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
01102018


منطق الفكر ومنطق الرَّغبة” عنوان يدلّ على إضافة نوعيّة إلى المكتبة الفلسفيّة المغربيّة، وقّعه المفكر المغربي  حسن أوزال، الّذي يواصل إلى جانب عدد من المفكّرين من جيله، تحرير الفكر المغربيّ من إشكاليّة التراث، ومركزته حول أسئلة جديدة تتعلّق بالجسد والرّغبة والمتعة والحياة.
وكما يصرّح بذلك  المؤلّف  في مواقع مختلفة من عمله،...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 8
01102018



لقيت هذه السّيرة الجماعيّة لما يعرف بمدرسة فرانكفورت، والّتي صدرت في خريف العام الماضي عن دار فيرسو في نيويورك، ترحيباً واسعاً، ووصفت – من بين ما وصفت به – بأنّها تصحيح لمنهج إضفاء الرومانتيكيّة ونظريات المؤامرة على هذه المدرسة، المنهج الّذي ما تزال نماذجه موجودة سواء في ميدان النّقاش الثّقافي أو في الثّقافة العامَّة.
غالباً...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
01102018




قدّم المفكّر المصري ناصر حامد أبو زيد قراءة تأويليّة نقديّة للطّريقة الّتي أسّس بها الإمام الشافعي نظريته في الدَّلالة في أصول الفقه. وقد رمى هذا الأخير من ذلك إبراز الطّابع النسبيّ لهذا التّأسيس، وذلك بالكشف عن الجوانب الإيديولوجيّة، وكذا الاعتبارات التاريخيّة والثقافيّة الثاوية خلف تأسيس هذا المنظّر الكلاسيكيّ لأصول الفقه. وإذ نقدّم بعض خصائص القراءة التأويليّة لنصر حامد أبو زيد،...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
01102018




1ـ بربريّة أوروبيّة(*)
قد لا يصح تعريف الإنسان ككائن عاقل وفقط  Homo sapiens، أو حتّى صانع Homo faber ، وإنّما هو أيضا كائن أحمق  Homo demens.
ولعلّ هذا التّعريف الأخير إذا ما ربطناه بإنتاج الأساطير والتقنيات ومجتمع الاستهلاك...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
01102018




صدر كتاب محمد أركون “قراءات في القرآن” هذا العام (2017)، بعد وفاته بسبع سنوات. كان يرى في هذا الكتاب وصيته الأخيرة، فاستجمع فيه ملخصات لمعظم آرائه التي صدرت منذ عقود تحت عنوان “نقد العقل الإسلامي”. استخدم المناهج الحديثة،  فقرأ بموجبها النص القرآني قراءة تاريخية، وإلى إبحاره في الوحي وكيف تعاطت معه سائر الأديان التوحيدية، لإظهار أين يقع الصواب وأين الخطأ، إلى كل السجالات التي سعت إلى التمييز في كل دين بين الثابت المتصل...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 7
01102018




المؤلف: المؤرخ الهادي التيمومي.
الكتاب: كيف صار التونسيون تونسيين؟
دار محمد علي الحامي للنشر.
الطبعة الثانية...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
01102018



السجن يا أنيسة في داخل الإنسان، أتمنى ألّا أحمل سجني أينما ذهبت، ان مجرّد تصور هذا عذاب يدفع الانسان الى الانتحار.
عبد الرحمان منيف، شرق المتوسط
ربما كان النسيان معطى يتجاوزنا جميعًا، لا بالمفهوم الذي يتم تأسيسه على صعيد نظري، أو بإفراز بنيوي على ميدان التطبيق، لكنّه  -لسبب ذاتي أو موضوعي يتجاوزنا...
 
من طرف عزيزة - تعاليق: 0 - مشاهدة: 6
 انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 85 ... 167  الصفحة التاليةالرجوع الى أعلى الصفحة 
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
المشرف:المشرف العام
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
-
انتقل الى:  
مساهمات جديدة مساهمات جديدة
مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ] مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ]
مساهمات جديدة [ موضوع مقفل] مساهمات جديدة [ موضوع مقفل]
لا مساهمات جديدة لا مساهمات جديدة
لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ] لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ]
لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل] لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل]
اعلان اعلان
إعلان عام إعلان عام
مثبت مثبت