موقع للمتابعة الثقافية العامة
 
الرئيسيةالأحداثالمنشوراتالتسجيلدخول



عدد زوار مدونات الصدح
المواضيع الأخيرة
» ما الشِّعْر؟: جاك درّيدا
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:56 am من طرف حياة

» كيف تحول سرفانتس الى كاتب وروائي عظيم: تجربة أسر مروعة دامت خمس سنوات
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:55 am من طرف حياة

» مريم طلحي: “التخلّص من نيتشه”: كيف أحبّ المثقفون هذه القسوة؟
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:54 am من طرف حياة

» العثور على صخور قد تكون السبب في انقراض الديناصورات
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:51 am من طرف حمادي

» علماء يطرحون مشروعا لتخليق جينوم بشري اصطناعي
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:48 am من طرف حمادي

» حفريات جديدة ربما تحسم الجدل بشأن نسب كائن “الهوبيت” الشبيه بالبشر
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:46 am من طرف حمادي

»  حشرة العث الماسية الظهر تهدد المحاصيل في أوروبا
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:38 am من طرف حمادي

» نجاح علماء في ازالة جزء من جين يسبب توريث مرض قلبي خطير
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:35 am من طرف حمادي

» علماء يسعون لكشف أسرار الحيوانات المنوية
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:34 am من طرف حمادي

» مجتمع الاحتقار
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:31 am من طرف نابغة

» الحرية بين الحتمية واللاحتمية دراسة في فلسفة روبرت كين
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:29 am من طرف نابغة

» نحو قراءة جديدة لإشكاليّة النهضة في الفكر العربي
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:27 am من طرف نابغة

» نسق المعرفة ورهان المعنى
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:22 am من طرف نابغة

» عن الظاهرة الإرهابية "الإسلامية"
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:21 am من طرف نابغة

» الفيلسوف وشرط الازدواجية في المدن الإسلامية من خلال "تدبير المتوحد" لأبي بكر ابن باجة
الثلاثاء أبريل 17, 2018 9:19 am من طرف نابغة

» ارض الألغام )افضل فلم الماني ممكن تحضره والحائز على جائزة الاوسكار.
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:22 am من طرف نعيمة

» فلم حياة صانعة الملوك المسسز بيل
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:21 am من طرف نعيمة

» حنه ارنت - مترجم -
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:20 am من طرف نعيمة

»  Monkey in the middle مترجم 2017
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:19 am من طرف نعيمة

» 1:36:05 فيلم الدراما والاثارة الكوميدي الخطاب والمناظرة حصريا مترجم جديد 2017
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:18 am من طرف نعيمة

» رحلة إلى عالم النجوم
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:13 am من طرف نعيمة

» ما تحتاج معرفته - السرعة
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:10 am من طرف نعيمة

» وثائقي | النظام والفوضى : قصة الطاقة (مترجم) HD
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:09 am من طرف نعيمة

» يط وثائقي قوانين الفيزياء والمغناطيسية، شريط اكثر من رائع شاهد للاخر
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:08 am من طرف نعيمة

» أسرار فيزياء الكم (1): كابوس أينشتياين
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:07 am من طرف نعيمة

» أسرار فيزياء الكم (2): لتكن هناك حياة
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:06 am من طرف نعيمة

» وثائقي | لغز المادة : البحث عن العناصر - الحلقة الأولى HD
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:05 am من طرف نعيمة

» علماء مسلمون لكن ملحدون
الأربعاء أبريل 11, 2018 11:04 am من طرف نعيمة

» لقاء نادر مع العالم النفسي العملاق كارل يونج عن فلسفة الموت
الأربعاء أبريل 11, 2018 10:58 am من طرف حمادي

» تفاهة الشر - للفيلسوفة الألمانية حنا أرندت (مترجم)
الأربعاء أبريل 11, 2018 10:55 am من طرف حمادي


شاطر | 
 

 ماذا يجري في العالم العربي ..؟؟!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سميح القاسم
المد يــر العـام *****
المد يــر  العـام *****
avatar

التوقيع : تخطفني الغاب، هذه امنيتي الحارقة حملتها قافلتي من : الجرح الرجيم ! أعبر من ازقة موتي الكامن لاكتوي بلهب الصبح.. والصبح حرية .

عدد الرسائل : 3045

تعاليق : شخصيا أختلف مع من يدعي أن البشر على عقل واحد وقدرة واحدة ..
أعتقد أن هناك تمايز أوجدته الطبيعة ، وكرسه الفعل البشري اليومي , والا ما معنى أن يكون الواحد منا متفوقا لدرجة الخيال في حين أن الآخر يكافح لينجو ..
هناك تمايز لابد من اقراره أحببنا ذلك أم كرهنا ، وبفضل هذا التمايز وصلنا الى ما وصلنا اليه والا لكنا كباقي الحيونات لازلنا نعتمد الصيد والالتقاط ونحفر كهوف ومغارات للاختباء
تاريخ التسجيل : 05/10/2009
وســــــــــام النشــــــــــــــاط : 10

22022011
مُساهمةماذا يجري في العالم العربي ..؟؟!

هل هي فعلا ثورات شعبية عفوية ضد الاستبداد ومافيا السلطة والمال
التي تستولي عليها الغراشية عائلي وقبلية لانظير لها في العالم ولم يعرف
التاريخ مثلها في التركيب والتشكيل والقسوة والقهر واللصوصية ..؟؟؟؟
أم هندسة لنموذج قديم جديد يهدف الى اعادة بناء شكل الاستبداد مع تغيير
طفيف يطال رؤوسه وبعضا من رموزه الذين استنفذوا دورهم وحرقت كافة اوراقهم
..، هذا الاستبداد العربي المنصهر تماما مع التحالف المقدس الصهيو امريكي
الغربي ، بما يقدمه هذا الاستبداد من خدمات استراتيجية حيوية وخطيرة
لديمومة هذا التحالف .
هناك بعض المؤشرات التي تؤكد الاحتمال الثاني: ففي تونس التي انطلقت منها
شرارة الانتفاضات الشعبية ، وبعد هذه الانتفاضة التي قيل بعفويتها والتي
لم تعرف تونس مثيلا لها في تاريخها ، بعد حادثة البوعزيز في سيدي بوزيد
الشهيرة ، وبعد اسابيع قليلة من هذه الانتفاضة الشعبية العارمة وتحت ضغط
المنتفضين ، اضطر الطاغية ملك تونس زين العابدين الى الفرار هو وعائلته..
وبسرعة تم احتواء الموقف من طرف النظام الذي استطاع تأمين نقل سلس للسلطة
.. وهو ما اشر على استمرارية نفس النظام القديم الجديد في خدمة الالغراشية
المتحالفة مع الصهيو امريكا والغرب .
فما وقع حقيقة هو تغيير شكلي للرأس وبعض رموزه واستبذالهم باخرين شيئا
فشيئا بالمراهنة على الوقت والتواطئ مع ما يسمى المجتمع الدولي ستقوم هذه
الوجوه الجديدة باعادة انتاج نفس المنظومة القهرية والتحالفية .
الأمر الذي تم استنساخه في مصر مع تغييرات شكلية لااقل ولا اكثر تمثلت في
كون العسكر في مصر اعلن صراحة استيلائه على السلطة على عكس الجيش التونسي
الذي لم يعلنها جهارة بالرغم من كونه هو الحاكم الفعلي ايضا في تونس .
في مصر كما في تونس قان الجيش بتعيين نفس الحكومة ونفس رئيس الحكومة
المعين من الرئيس المخلوع بقصد ادارة الدولة فما اسموه بالفترة الانتقالية
والتي حددت في مصر كما في تونس ب6 اشهر اي نصف عام .. ولطمأنة الشارع يقوم
الجيش مع حكوماتهم الانتقالية بالقيام ببعض الاجراءات الخجولة كاصلاح بعض
بنوذ الدستور وتقديم بعض الرموز المحروقة الى المحاكمة ..الخ وهي في
الواقع تنازلات تكتيكية الى حين تثبيت الامور من جديد ..
ادن نحن أمام نفس السيناريو يتكرر في كل الأقطار العربية وبشكل مدروس
ومتوقعة نتائجه وهو الأمر الذي يحدث الان في ليبيا ، بحيث لم تتضح بعد
الصورة ولم يتم التوصل الى الجهة التي يمكن ان تضمن سيرورة نفس النظام
الالغراشي ..التحالف الصهيو امريكي والغرب يلتزم الصمت لحد الساعة او يدين
بشكل جد محتشم على الرغم من هول وبشاعة المجازر التي تميز بها العقيد
وتفوق على من سبقوه لحد الساعة .. هذا الرجل المجرم السفاح بامتياز الذي
يستخدم اسلحة ثقيلة ضد شعب اعزل مدنين يقصفهم بالطائرات الحربية المتطورة
والمدفيعية والاسلحة الفتاكة المضادة للطائرات ويستقدم مرتزقة من صربيا
وافريقيا ليذبحوا شعبه ..هذا السيكوباتي المهوس بالسلطة لدرجة الجنون ..
..العالم الحر بين مزدوجتين المتشدق بحقوق الانسان .. لازال يتفرج والشعب
الليبي الاسطورة هو الذي يدفع فاتورة الدم القاسية جدا في انتظار ان
يتبلور شكل من النظام يرضي التحالف الصهيو امريكي والغرب المجرمين..
رخصة القتل والأبادة مفتوحة ومشرعة للطاغية يمارس هوايته البشعة في الذبح والسفك والتخريب والحرق ..
ان هذا السيناريو هو الدليل " كاتلوك" المعمول به في كل الاقطار العربية
التي تعرف الان او التي ستعرف انتفاضات شعبية لايراد لها ابدا أن تؤسس
لمنظومة سياسية وحضارية واجتماعية تقطع مع الاستبداد واللصوصية وتؤسس
لمجتمعات حديثة كباقي دول العالم .. هذه الشعوب التي قدر لها أن تقع بين
مطرقة انظمة قاتلة لصة متجبرة وسنداد تحالف صهيو امريكي وغربي اناني مجرم
.. فقط لان صدفة الجغرافية والتاريخ جعلته في صلب الصراع الابدي لمصالح
امم كانت دائما متكالبة عليه استعمارا وتقسيما ودعما لانظمة الفساد
والاستبداد..


عدل سابقا من قبل سميح القاسم في الخميس سبتمبر 01, 2011 7:44 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

ماذا يجري في العالم العربي ..؟؟! :: تعاليق

avatar
رد: ماذا يجري في العالم العربي ..؟؟!
مُساهمة في الثلاثاء يونيو 07, 2011 1:07 pm من طرف سميح القاسم
هل هي فعلا ثورات شعبية عفوية ضد الاستبداد ومافيا السلطة والمال
التي تستولي عليها الغراشية عائلي وقبلية لانظير لها في العالم ولم يعرف
التاريخ مثلها في التركيب والتشكيل والقسوة والقهر واللصوصية ..؟؟؟؟
أم هندسة لنموذج قديم جديد يهدف الى اعادة بناء شكل الاستبداد مع تغيير
طفيف يطال رؤوسه وبعضا من رموزه الذين استنفذوا دورهم وحرقت كافة اوراقهم
..، هذا الاستبداد العربي المنصهر تماما مع التحالف المقدس الصهيو امريكي
الغربي ، بما يقدمه هذا الاستبداد من خدمات استراتيجية حيوية وخطيرة
لديمومة هذا التحالف .
هناك بعض المؤشرات التي تؤكد الاحتمال الثاني: ففي تونس التي انطلقت منها
شرارة الانتفاضات الشعبية ، وبعد هذه الانتفاضة التي قيل بعفويتها والتي
لم تعرف تونس مثيلا لها في تاريخها ، بعد حادثة البوعزيز في سيدي بوزيد
الشهيرة ، وبعد اسابيع قليلة من هذه الانتفاضة الشعبية العارمة وتحت ضغط
المنتفضين ، اضطر الطاغية ملك تونس زين العابدين الى الفرار هو وعائلته..
وبسرعة تم احتواء الموقف من طرف النظام الذي استطاع تأمين نقل سلس للسلطة
.. وهو ما اشر على استمرارية نفس النظام القديم الجديد في خدمة الالغراشية
المتحالفة مع الصهيو امريكا والغرب .
فما وقع حقيقة هو تغيير شكلي للرأس وبعض رموزه واستبذالهم باخرين شيئا
فشيئا بالمراهنة على الوقت والتواطئ مع ما يسمى المجتمع الدولي ستقوم هذه
الوجوه الجديدة باعادة انتاج نفس المنظومة القهرية والتحالفية .
الأمر الذي تم استنساخه في مصر مع تغييرات شكلية لااقل ولا اكثر تمثلت في
كون العسكر في مصر اعلن صراحة استيلائه على السلطة على عكس الجيش التونسي
الذي لم يعلنها جهارة بالرغم من كونه هو الحاكم الفعلي ايضا في تونس .
في مصر كما في تونس قان الجيش بتعيين نفس الحكومة ونفس رئيس الحكومة
المعين من الرئيس المخلوع بقصد ادارة الدولة فما اسموه بالفترة الانتقالية
والتي حددت في مصر كما في تونس ب6 اشهر اي نصف عام .. ولطمأنة الشارع يقوم
الجيش مع حكوماتهم الانتقالية بالقيام ببعض الاجراءات الخجولة كاصلاح بعض
بنوذ الدستور وتقديم بعض الرموز المحروقة الى المحاكمة ..الخ وهي في
الواقع تنازلات تكتيكية الى حين تثبيت الامور من جديد ..
ادن نحن أمام نفس السيناريو يتكرر في كل الأقطار العربية وبشكل مدروس
ومتوقعة نتائجه وهو الأمر الذي يحدث الان في ليبيا ، بحيث لم تتضح بعد
الصورة ولم يتم التوصل الى الجهة التي يمكن ان تضمن سيرورة نفس النظام
الالغراشي ..التحالف الصهيو امريكي والغرب يلتزم الصمت لحد الساعة او يدين
بشكل جد محتشم على الرغم من هول وبشاعة المجازر التي تميز بها العقيد
وتفوق على من سبقوه لحد الساعة .. هذا الرجل المجرم السفاح بامتياز الذي
يستخدم اسلحة ثقيلة ضد شعب اعزل مدنين يقصفهم بالطائرات الحربية المتطورة
والمدفيعية والاسلحة الفتاكة المضادة للطائرات ويستقدم مرتزقة من صربيا
وافريقيا ليذبحوا شعبه ..هذا السيكوباتي المهوس بالسلطة لدرجة الجنون ..
..العالم الحر بين مزدوجتين المتشدق بحقوق الانسان .. لازال يتفرج والشعب
الليبي الاسطورة هو الذي يدفع فاتورة الدم القاسية جدا في انتظار ان
يتبلور شكل من النظام يرضي التحالف الصهيو امريكي والغرب المجرمين..
رخصة القتل والأبادة مفتوحة ومشرعة للطاغية يمارس هوايته البشعة في الذبح والسفك والتخريب والحرق ..
ان هذا السيناريو هو الدليل " كاتلوك" المعمول به في كل الاقطار العربية
التي تعرف الان او التي ستعرف انتفاضات شعبية لايراد لها ابدا أن تؤسس
لمنظومة سياسية وحضارية واجتماعية تقطع مع الاستبداد واللصوصية وتؤسس
لمجتمعات حديثة كباقي دول العالم .. هذه الشعوب التي قدر لها أن تقع بين
مطرقة انظمة قاتلة لصة متجبرة وسنداد تحالف صهيو امريكي وغربي اناني مجرم
.. فقط لان صدفة الجغرافية والتاريخ جعلته في صلب الصراع الابدي لمصالح
امم كانت دائما متكالبة عليه استعمارا وتقسيما ودعما لانظمة الفساد
والاستبداد..
avatar
رد: ماذا يجري في العالم العربي ..؟؟!
مُساهمة في الخميس يونيو 23, 2011 9:30 am من طرف هشام مزيان
مقال جد ممتاز متواز يجانب الذاتية ناقش الموضوع من وجهة أخرى في مقاربة مع تضارب مصالح الغرب والموقع الجيو ستراتيجي والتاريخي لشمال افريقيا والشرق الاوسط
وهذا ناذر في وقتنا حيث يبدو ان المثقفون لازالزا يعانون من صدمة الثورات العربية ولم يستفيقوا بعد من صفعتها القوية جدا
شكرا لمدونة الصدح ولقلمها القليل ولكن الهادف والموضوعي
 

ماذا يجري في العالم العربي ..؟؟!

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
** متابعات ثقافية متميزة ** Blogs al ssadh :: مـنبر كُـتـّاب و شعراء منابر مدونات الصدح.. (يشاهده 5412 زائر)-
انتقل الى: