موقع للمتابعة الثقافية العامة
 
الرئيسيةالأحداثالمنشوراتالتسجيلدخول

عدد زوار مدونات الصدح

شاطر | 
 

 روبرت هاس‮..‬ حديث مع الجيران

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمادي
فريق العمـــــل *****
avatar

عدد الرسائل : 1608

تاريخ التسجيل : 07/12/2010
وســــــــــام النشــــــــــــــاط : 8

10032017
مُساهمةروبرت هاس‮..‬ حديث مع الجيران

روبرت هاس‮..‬ حديث مع الجيران

نصر عبد الرحمن

‮”‬روبرت هاس‮” ‬واحد من أهم الأصوات الشعرية في المشهد الأدبي الأمريكي المُعاصر،‮ ‬وأكثر الشعراء الأمريكيين المُعاصرين شهرة،‮ ‬كما أنه مُترجم مرموق؛ ترجم العديد من الأعمال من اللغتين البولندية واليابانية إلي الانجليزية‮. ‬تم اختياره أميرًا لشعراء الولايات المُتحدة في الفترة من‮ ‬1995‮ ‬إلي‮ ‬1997،‮ ‬كما فاز بجائزة الكتاب الوطني الأمريكي عام‮ ‬2007،‮ ‬وبجائزة بولتزر عن ديوانه‮ “‬الزمن والخامات‮”‬،‮ ‬كما فاز بجائزة أكاديمية شعراء أمريكا عام‮ ‬2014‭.‬‮ ‬يُعد‮ “‬هاس‮” ‬أكثر الشعراء نشاطًا في تاريخ الولايات المُتحدة في مجالي التعليم والبيئة،‮ ‬إذ استغل شهرته في جمع التبرعات وإقناع المؤسسات الخيرية بالاهتمام بمحو أمية الفقراء،‮ ‬كما أقام مؤسسة تهتم بالبيئة والشعر بالنسبة للأطفال،‮ ‬وهو عضو كذلك في حركة‮ “‬إيكيوباي‮” ‬السياسية،‮ ‬ويُشارك في فعالياتها‮.‬
ولد‮ “‬هاس‮” ‬عام‮ ‬1941‮ ‬بمدينة‮ “‬سان فرانسيسكو‮”‬،‮ ‬واهتم بكتابة الشعر في المرحلة الثانوية‮. ‬التحق بكلية‮ “‬سانت ماريا‮” ‬عام‮ ‬1959،‮ ‬ودرس اللغات السلافية‮. ‬وبعد التخرج،‮ ‬التحق بالجامعة مرة أخري لدراسة الأدب والكتابة عام‮ ‬1967‭.‬‮ ‬حصل علي الماجستير والدكتوراه في اللغة الانجليزية من جامعة‮ “‬ستانفورد‮”‬،‮ ‬وعمل بالتدريس في عدة معاهد وجامعات منذ عام‮ ‬1971‭.‬‮ ‬برز علي الساحة الأدبية بقوة منذ منتصف السبعينيات،‮ ‬وشغل عدة مناصب كمُستشار لأكاديميات أدبية،‮ ‬كما شارك في تحكيم العديد من الجوائز،‮ ‬وجاب أغلب الولايات الأمريكية من أجل إلقاء المُحاضرات حول الشعر والكتابة الأدبية‮. ‬له تأثير كبير علي الجيل الحالي من الشعراء الأمريكيين‮. ‬
أصدر‮ “‬هاس‮” ‬ديوانه الأول‮ “‬مرُشد ميداني‮” ‬عام‮ ‬1973،‮ ‬ونال عنه جائزة جامعة‮ “‬ييل‮” ‬للشعراء الشباب،‮ ‬ولفت الانتباه إلي موهبته كشاعر حقيقي‮. ‬سيطرت علي الديوان أجواء الريف الأمريكي؛ وتضمنت القصائد وصفًا مُكثفًا للمشاهد الطبيعية من نباتات وأشجار وحيوانات‮. ‬وصف الشاعر والناقد‮ “‬مايكل ووترز‮” ‬هذا الديوان بأنه‮ “‬أفضل ديوان‮ ‬يظهر منذ وقت طويل،‮ ‬وهو‮ ‬ينطوي علي محاولة لتحويل العالم الطبيعي إلي تاريخ شخصي،‮ ‬وتمكن هاس من إنجاز هذه المهمة بوضوح وبساطة وعاطفة جياشة‮”. ‬فاز ديوان‮ “‬هاس‮” ‬عن ديوانه الثاني‮ “‬مديح‮” ‬بجائزة‮ “‬ويليام كارلوس ويليام‮” ‬فور صدوره عام‮ ‬1979،‮ ‬واعتبر كثير من النقاد أن‮ “‬مديح‮” ‬هو أهم ديوان شعري صدر في السبعينيات،‮ ‬وأنه تأكيد علي موهبة‮ “‬هاس‮” ‬الفريدة،‮ ‬وأن نجاح ديوانه الأول لم‮ ‬يكن مُجرد صدفة‮. ‬صدر ديوانه الثالث‮ “‬رغبات بشرية‮” ‬عام‮ ‬1989،‮ ‬أي بعد عشر سنوات من ديوانه الثاني؛ والذي وصفه الناقد الكبير‮ “‬دون بوجن‮” ‬بأنه تحفة فنية،‮ ‬تمكن فيه‮ “‬هاس‮” ‬من وصف بريق العالم وهشاشته‮. ‬
كان‮ “‬هاس‮” ‬قد انشغل في الثمانينيات بترجمة العديد من الأعمال الشعرية من اللغة اليابانية،‮ ‬لثلاثة من أقطاب الشعر الغنائي؛ وهم‮ “‬باشو‮”‬،‮ ‬و”بوسن‮”‬،‮ ‬و”آيسا‮”‬،‮ ‬إضافة إلي ترجمة سبعة دواوين للشاعر البولندي الحائز علي جائزة نوبل‮ “‬تشيسلاف ميلوش‮”. ‬وصف النقاد ترجمته بأنها لا تقل جمالاً‮ ‬عن مُنجزه الشعري،‮ ‬وأنها اتسمت بالسلاسة والدقة؛ وبالطبع ظهر تأثيرها بوضوح علي قصائده بعد ذلك،‮ ‬ولقد اعترف بتأثير الشعر الياباني علي أسلوبه وتقنياته،‮ ‬كما اعترف بأن ترجمة أعمال‮ “‬ميلوش‮” ‬غيرت نظرته تجاه الشعر والسياسة‮. ‬اهتم‮ “‬هاس‮” ‬بالنقد في تلك الفترة كذلك،‮ ‬وأصدر كتابًا نقديًا بعنوان‮ “‬مباهج القرن العشرين‮”‬،‮ ‬عام‮ ‬1984،‮ ‬وتناول فيه المشهد الشعري الأمريكي،‮ ‬ونال الكتاب عدة جوائز؛ منها جائزة الكتاب الوطني في النقد‮. ‬
وفي عام‮ ‬1996،‮ ‬أصدر‮ “‬هاس‮” ‬ديوانه الرابع‮ “‬شمس تحت الخميلة‮”‬،‮ ‬والذي نال إعجاب القراء،‮ ‬ورأي النقاد أنه تفوق فيه علي نفسه‮. ‬كان هذا الديوان أقرب إلي السيرة الذاتية،‮ ‬يتناول فيه‮ “‬هاس‮” ‬عالم الطفولة والصبا،‮ ‬وكتب عن ذكرياته مع أمه مُدمنة الكحول،‮ ‬وشقيقه الذي حثه علي المُضي قدمًا في طريق الشعر‮. ‬ظهرت في القصائد روح ساخرة وفكاهية،‮ ‬وعكست استخفافًا بالعالم‮. ‬كان الديوان نوعًا من الانغماس في الذات والذكريات،‮ ‬وهي نزعة سرعان ما تخلص منها في قصائد ديوانه التالي‮ “‬الزمن والخامات‮”‬،‮ ‬1997،‮ ‬والذي جاء أكثر انفتاحًا علي العالم،‮ ‬وتطرق إلي قضايا عالمية وموضوعات سياسية لم‮ ‬يتناولها في أعماله من قبل؛ وأبرزها موضوع الحرب علي العراق‮. ‬عكس الديوان تغير نظرته للواقع،‮ ‬وأظهر ما اعتبره البعض فهمًا أعمق للعالم،‮ ‬مع احتفاظه بنفس سماته الأسلوبية‮. ‬وبالطبع حقق الديوان نجاحًا كبيرًا،‮ ‬ونال عنه جائزة الكتاب الوطني الأمريكي عام‮ ‬2014‭.‬
لقد التحق‮ “‬هاس‮” ‬بالمشهد الشعري في نهاية الستينيات،‮ ‬في لحظة مخاض جديد وسعي محموم من أجل قصيدة أكثر انغماسًا في الروح الأمريكية،‮ ‬قصيدة تُعلن القطيعة مع آخر التأثيرات الأوربية مع وفاة شاعر أمريكا الكبير‮ “‬روبرت فروست‮”. ‬كان‮ “‬هاس‮” ‬في القلب من تلك الحركة،‮ ‬وأبرز المُشاركين فيها بلغته البسيطة السلسة،‮ ‬ومشاهده التي تنقل الواقع الأمريكي إلي الورق،‮ ‬وقدرته علي التعبير عن المشاهد الحسية‮. ‬وصف أحد النقاد قصائده بأنها‮ “‬حديث مع الجيران‮”‬،‮ ‬لا تجد فيها‮ ‬غرابة أو أدني التباس‮. ‬يتفق الجميع علي أن شعره‮ ‬يتسم بالثراء والكثافة ووضوح الرؤية،‮ ‬والقدرة العالية علي تصوير الحياة اليومية،‮ ‬وأنه جعل الشعر مُمارسة‮ ‬يومية‮. ‬لكن المشهد الأمريكي لم‮ ‬يستغرقه طويلًا كغيره من الشعراء،‮ ‬نتيجة احتكاكه بتجارب شعرية قوية عبر مشروع الترجمة الذي أخلص له‮. ‬كانت النتيجة ضفيرة مُحكمة من الوعي بالعالم وبتقنيات الكتابة،‮ ‬وقدرة أكبر علي التعبير عن الروح الإنسانية‮.‬

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

روبرت هاس‮..‬ حديث مع الجيران :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

روبرت هاس‮..‬ حديث مع الجيران

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
** متابعات ثقافية متميزة ** Blogs al ssadh :: اخبار ادب وثقافة-
انتقل الى: